طرق طبخ القلقاس

طرق طبخ القلقاس

يعتبرُ القلقاس من أكثرِ المحاصيل الزراعيّة زراعةً، خاصّة في دول العالم الثالث، فهو يُستخدم بصورة دوريّة في الأطعمة المختلفة، كما أنّه يشبهُ حبّة البطاطا، لأنّهما من الفصيل نفسه “الدرنات”، ويمكن طهيه بأكثر من طريقة، كما أنه يعطي الطعمَ المثاليّ في كلّ مرة إن أحسِنَ طهيه.
يخنة القلقاس
المكونات
ثلاثمئة غرام من اللحم المفروم، خالي من الدهن.
كيلوغرام من القلقاس البلديّ.
ثلاث بصلات متوسّطات الحجم.
معلقة كبيرة من الزبدة.
فصّان من الثوم المهروس.
حبتان من الفلفل الأخضر الروميّ.
ملعقة كبيرة من البهارات المشكّلة.
رشّة من الملح.

طريقة التحضير
نغسلُ القلقاس جيّداً ونغسله، بحيث نتخلّص من المادة اللزجة التي عليه، وبعدها نبدأ بتقطيعه إلى مُكعّبات صغيرة -بحسْب الرغبة-، ويفضّل أن يكونَ حجمُها صغيراً جداً، لأنّها تحتاجُ وقتاً طويلاً على النار حتى تنضج، ثم نصفّيها، ونتركها قليلاً حتى نجهّز البصل واللحم.
في قدر كبيرٍ على النار، نضع الزبدة أو الزيت حسب الرغبة، ويفضّل البعض السّمنة؛ ليكونَ الطبقُ دسماً، بالإضافة إلى طعمه الرائع، ونتركه حتى يحمى.
نضيف إليه البصل بعد أن نقطّعه لمكعّبات صغيرة أو شرائح حسْب الرغبة، ونتركُها على النار حتى تتحمر، ثم نضيفُ إليها الثوم المهروس، والقليل من الفلفل الأخضر.
نشوّح البصل على النار، ثم نضيفُ إليه القلقاس بعد أن يصفّى من كلّ الماء، ونشوّحه لمدة لا تقلّ عن عشر دقائق، ثم نضيف إليه المرق، أو الماء مع مكعّبات الماجي بعد أن يتحمرّ لونُها.
نضيف الملحَ، والفلفل الأسود، والبهارات، ونتركها لمدّة ربع ساعة على نار هادئة حتى تنضج، ثم تقدّم مع طبقٍ كبير من الأرزّ، أو السلطة الخضراء

فوائد القلقاس
تعتبر جذوره في غاية الأهمية، وذلك بسبب احتوائها على كم هائل من النشويات الصالحة للأكل.
يحتوي على العديد من الفيتامينات المهمة لجسم الإنسان، وخصوصاً فيتامين(ب، ج، د).
مفيد في تنشيط الدورة الدموية، وضبط نسبة الكولسترول في الجسم.
هو أفضل غذاء للأطفال، حيث إنه مفيد جداً في تنشيط الذاكرة وتقويتها.
تناوله يحافظ على جسم الإنسان من تعرضه للإصابة بهشاشة العظام، فهو مفيد للمرأة الحامل والأطفال بشكلٍ خاص؛ وذلك لأنه يحتوي على نسبة ممتازة من عناصر الحديد، والفسفور، والكالسيوم، والبوتاسيوم.
يحتوي على الميث ولاج، وهي عبارة عن مادة مخاطية، فهي مفيدة جداً للجسم، حيث إنها تساعد على تحسين حركة الأمعاء بشكل دوري، وكذلك تقوم بضبط السكر للجسم، خصوصاً لمن يعاني بمرض السكر.
تناوله بشكلٍ مستمر يقلل من نسبة الإصابة بضغط الدم، والأورام خصوصاً تلك التي تصيب القولون.
غني بالأملاح الأساسية، والأحماض، والماء بنسب عالية فتتراوح نسبته من(70-90)، والسيليلوز.
مفيد جداً لإثارة الرغبة الجنسية، وتقوية الصدر.
عندما نقوم بعصر أوراقه، وبذوره فهما ينفعان في الحصيات الكلوية والمثانية، والإسهال.
تحتوي على سكريات طبيعية تمنحها نكهة جوزية حلوة المذاق.
يعتبر النشا الموجود فيه سهل الهضم، فلذلك تستخدم الحبات الصغيرة طعام للأطفال.

القلقاس بالخضرة
قومي بغسل حبات القلقاس ثم جففيها بشكل جيد
قشري حبات القلقاس ثم قومي بتقطيع كل حبة على شكل مكعبات ، و لا تعيدي غسلها
بعد ذلك حيث يجب أن تتجنبي وصول الماء إليها قدر الإمكان ، كي لا تصبح ممزلقة
أحضري بصلة و قطعيها و من ثم ضعيها على النار مع القليل من الزيت و قلبيها حتى تصفر
يضاف كل من القلقاس و الشوربة المغلية إلى البصل
تبلي المكونات السابقة بالملح و الفلفل الأسود
غطيها و اتركيها إلى أن تنضج
– قومي بفرم كمية من الثوم
قطعي كمية وافرة من الكسبرة الخضراء
ضعي الكسبرة الخضراء في مقلاه تحتوي على القليل من السمن أو الزبدة و قلبيها حتى تذبل
يضاف الثوم الى الكسبرة و قلبيها حتى يحمر الثوم
قومي بإضافة خليط الكسبرة و الثوم الى القلقاس
اتركيه إلى أن يغلي و يصبح جاهزاً

القلقاس :هو عبارة عن درنات ذات أوراق كبيرة جدا تعرف بإسم آذان الفيل وهى تشبه البطاطس ولكن بحجم كبير غالبا وتحتوي على مواد هلامية، وهذا النبات يحتوى على العديد من البروتينات والمعادن ومفيد في شفاء بعض الأمراض كخشونة الصدر، والسعال، ورمادة القروح، وله طرق متعددة في الطهي أشهرها طريقة القلقاس بالسلق، ولابد أن نتعرف على السلق كما سبق ووضحنا طبيعة القلقاس فالسلق نبات ذو أوراق خضراء معروف لدى العوام بأنه من طعام الماشية وينمو بكثرة في فصل الشتاء وهو يشبه أوراق الجرجير وله فوائد متعددة فهو من الألياف الغذائية التي تقي الجسم من الإصابة بالسرطان كما أنه يحتوي على الفيتامينات والأملاح المعدنية بنسبة عالية وأيضا يحتوي على نسبة من الحديد والمغنسيوم والكالسيوم ويحتوي على فيتامين k الذي يقي الجسم من هشاشة العظام وتسوسها، كما أنه يحتوي على نسبة عالية من فيتامين A و C ويساعد على تثبيت نسبة الأملاح المعدنية في العظام، وهو من المواد التي تخفف حموضة الدم، وكونه من المواد ذات الألياف فذلك يجعله مساعدا للجسم على التنقية من الشوائب، ويعتبر مفيد للقولون، والحساسية الجلدية

ويمكننا تقديم طبق القلقاس بالسبانخ كطبق رئيسي مع الأرز الأبيض وقطع التوست، ويمكننا أيضاً إضافة الأطباق الجانبيّة له كسلطة الجرجير مع البصل والسماق؛ إذ إنّ هذه السلطة مناسبة جداً له.

Post Your Comment Here

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *